منتديات نووور العرب
Would you like to react to this message? Create an account in a few clicks or log in to continue.
منتديات نووور العرب

نووور العرب
 
HomePortalLatest imagesRegisterLog in

 

 (*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*)

Go down 
2 posters
AuthorMessage
nidadil
المراقب العام
المراقب العام
nidadil


Male
Number of posts : 280
Age : 37
Registration date : 2007-01-14

بطاقة الشخصية
نقاط التميز العضو نقاط التميز العضو: 37 نقطة تميز
عدد الاوسمة عدد الاوسمة: 4

(*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*) Empty
PostSubject: (*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*)   (*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*) Icon_minitimeMon Jan 22, 2007 10:06 am

الترفيه جزء أساسي من حياة المواطن العربي، لا سيما مع الارتفاع النسبي للمستوى الاقتصادي والتعليمي في المنطقة خلال العقود الأربعة المنصرمة، ورغم هذه الأهمية فلم تلق صناعة الترفيه الاهتمام الكافي من المستثمرين العرب، سواء على مستوى حجم الاستثمارات أو حتى على مستوى الابتكار الذي تتطلبه هذه الصناعة.

ورغم أن المكون الثقافي العربي والإسلامي يلعب دورا مهما في تشكيل احتياجات الترفيه في المنطقة العربية فإن ثمة إصرارا من قبل المستثمرين في هذه الصناعة على التقليد لما هو موجود في الدول الغربية.

إن صناعة الترفيه في العالم العربي تستحق الاهتمام على مستوى فهم مكوناتها وأبعادها الحالية حتى يمكن طرح ما هو مناسب لبيئتنا العربية والإسلامية، وهو ما ستحاول أن تفعله السطور القادمة.



الفراغ وقود الترفيه




لا يمكن لأي صناعة ترفيه أن تقوم ما لم يكن لدى الإنسان وقت فراغ يسعى للاستمتاع به. ومع انتشار التكنولوجيا فقد وفرت الآلات الحديثة وقتا للإنسان، فالساعات الطويلة التي كانت تقضيها سيدة المنزل في غسل ملابس أسرتها تم اختصارها مع وجود غسالة أوتوماتيكية، كما مثل ظهور الحاسب الآلي اختصارا لساعات طويلة كان الناس ينفقونها في أداء أعمالهم بشكل يدوي.

وتأثرت المنطقة العربية بهذا التطور التكنولوجي، حيث أصبح هناك ساعات فراغ لدى الأفراد، ففي دراسة أجريت على أربع دول عربية هي: الإمارات، وتونس، والسودان وموريتانيا، وجدت أن وقت الفراغ للشباب في أيام الدارسة من 3 إلى 4 ساعات يوميا، وفي الإجازات 9 ساعات يوميا(1).

ومن هنا جاء التفكير في استثمار أوقات الأفراد بشكل مفيد يجلب لهم المتعة والمنفعة؛ وهو ما دفع الدول العربية للعمل على توطين استثماراتها في مجال الترفيه.. لكن ما هي أصلا مكونات صناعة الترفيه؟.


(*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*) 21369fau65z5w0v



ما هي صناعة الترفيه؟




تعرف صناعة الترفيه على أساس أنها قد تكون في مجالات السينما، المسرح، الملاهي، الألعاب المختلفة، إلا أن البعض الآخر يعرفها على أنها تلك الصناعة التي تشتمل على كل ما هو جديد، والذي يمكن أن يذكر منه على سبيل المثال لا الحصر: اقتناء الأثريات والطوابع والعملات، وقد يكون مجالها صناعة الأغاني والسينما والمسرح، والسياحة والصوتيات، وتربية الطيور النادرة وصناعة الموسيقى، والاهتمام بأنواع معينة من الرياضات مثل تسلق جبال الجليد، وصناعات أخرى مثل الرسم على الزجاج، والألعاب النارية.

والمتأمل لموسوعة جينيس للأرقام القياسية يعرف مدى التنوع الذي تعيشه صناعة الترفيه على مستوى العالم، إلا أن دخول عنصر المعرفة في تلك الصناعة أضفى عليها صفة العلمية وضرورة هيكلة أدواتها في أسلوب علمي وعملي في نفس الوقت لتتحول من مجرد وقت ضائع إلى صناعة لها استثماراتها وأصولها لتعد من أهم الصناعات التي يعتمد عليها الاقتصاد القومي للعديد من الدول، وعلى رأسهم الولايات المتحدة الأمريكية.

ولكي نتخيل حجم ما ينفق على صناعة الترفيه، فتشير بعض الإحصائيات إلى أن شركات صناعة الترفيه في العالم تنفق فقط سنويا 47 مليار دولار على إنتاج البرامج والأفلام والكارتون الهادف إلى التسلية والإمتاع، وتشير بعض الإحصائيات إلى أنه في عام 2001 أنفق على ألعاب الكمبيوتر في أمريكا فقط 6.35 بلايين دولار، بارتفاع 8% عن عام 2000. وبيع من أجهزة الألعاب 225 مليون جهاز.


(*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*) 21369fau65z5w0v



واقع صناعة الترفيه عربيا




على الصعيد العربي، قدرت إحدى الدراسات أن صناعة الترفيه (سينما وأغانٍ وألعاب وملاهٍ) تجاوزت الـ10مليارات من الدولارات في المنطقة العربية في عام 2002، وهو رقم قد يتضاعف اليوم مرات عدة إذا أضفنا له بند السياحة. فالسياح العرب ينفقون أكثر من 25 مليار دولار سنويّا في الغرب في مراكز الترفيه.

وعلى الرغم من هذا الإنفاق الهائل على الترفيه في العالم العربي، فإن الاستثمار في صناعة الترفيه في العالم العربي يعاني من قصور شديد سواء في المضمون أو الحجم، فعلى سبيل المثال تؤكد دراسات ميدانية جرت على ما تعرضه السينما وبرامج التليفزيون في العالم العربي أن الجنس والترفيه هما القاسم المشترك لمعظم مضامين هذه القطاعات من الترفيه.

ولا يقتصر الأمر على المضمون، بل أيضا على الحجم، فمثلا تعاني صناعة السينما في مصر -وهي أكبر دولة عربية في هذا المجال- من أزمة حادة عبرت عنها الإحصاءات الرسمية للمركز القومي للسينما التي أكدت تراجع إيرادات تسويق وتوزيع الفيلم المصري في الخارج وبالتحديد في البلاد العربية، حيث انخفضت صادرات الأفلام بنسبة 85% خلال الفترة من عام 1988 حتى 2001 من إجمالي عدد الأفلام المصدرة وتبلغ 1587 فيلما.


وعلى سبيل المثال أيضا، ففي مجال صناعة الترفيه للأطفال بلغت مبيعات شركة والت ديزني السنوية أكثر من أربعة بلايين دولار، ويعمل لديها 40 ألف عامل ويتبعها 24 شركة في العالم، في الوقت الذي لا يوجد لدينا نحن العرب مثل هذا الاهتمام بالترفيه الجاد ووسائل التسلية على الأقل عند الأطفال. كما نجد أن مجلات الأطفال في العالم العربي مع ضعف مضمونها الترفيهي في حالات كثيرة لا يقارن عددها بما هو موجود في أمريكا والدول الأوربية، حيث إن عدد مجلات الأطفال المتخصصة في العالم العربي إلى 30 مجلة فقط بينما وصلت في إنجلترا إلى 125 مجلة.

ومن الطريف أن تعداد أطفال إنجلترا لا يتعدى نصف تعداد أطفال دولة عربية مثل مصر..!! ومن الأمثلة السابق الإشارة إليها نجد أن العالم العربي يعاني من قصور شديد في المضمون والحجم في صناعة الترفيه

(*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*) 21369fau65z5w0v

نموذج دبي




وعلى المستوى القطري لصناعة الترفيه في الدول العربية، فقد نجحت بعض الدول في جذب الانتباه إليها في مجال الترفيه وعلى رأسها مدينة دبي بالإمارات العربية المتحدة، حيث توقعت مصادر صناعة السياحة بمدينة دبي استقبال 15 مليون زائر عام 2010 بعد قيامها باستثمار 55 مليون دولار في تطوير المنتزهات وأماكن الألعاب والترفيه بها.

وقد اتخذت دبي من صناعة الترفيه وسيلة مهمة لجذب المزيد من السياح؛ وبالتالي المزيد من العملات الأجنبية التي تساهم في دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالدولة، حيث ابتكرت دبي أفكارا تسويقية وترويجية تحقق لها منافع اقتصادية، وتروج لاسمها خارجيّا بوصفها مركزا للتجارة والأعمال في المنطقة؛ حيث استحدثت في عام 1996 فكرة مهرجانات التسوق التي تستهدف إحداث حركة في الأسواق وإنعاش القطاع السياحي.

ونجح مهرجان دبي للتسوق الذي يقام سنويّا في شهر مارس في جذب أكثر من مليوني زائر لدبي، وتحقيق مبيعات تقدر بحوالي 4.5 مليارات درهم (الدولار = 3.5 دراهم تقريبا)، وحفز هذا النجاح دولا أخرى في المنطقة في نقل الفكرة فقد نظمت القاهرة وبيروت والكويت مهرجانات للتسوق، كما تنظم دبي أيضا مهرجانا آخر في الصيف لمدة شهرين ونصف بهدف تحفيز الإماراتيين والوافدين على البقاء داخل البلاد بعدما اعتادوا في السابق الهروب من حرّ الصيف. أيضا هناك حملة شهر العطاء التي تقام خلال شهر رمضان، وتختلف عن مهرجانات التسوق في أن 20% من جوائزها (14.5 مليون درهم) ترصد للجمعيات الخيرية في الدولة لتشجيعها على الاستمرار في تقديم مساعداتها للمحتاجين في الداخل والخارج.

(*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*) 21369fau65z5w0v

قصور.. وتقليد





تعاني صناعة الترفيه في العالم العربي من قصور واضح على مستوى الصانع والمتلقي على حد سواء. إذ تسيطر صناعات الترفيه الغربية على كل ما هو جديد في تلك الصناعة، ومعظم الدول العربية تقوم بدور "المتلقي" لمضامين الترفيه الساذج والتي أثرت بالسلب على المؤسسات التربوية والإعلامية؛ الأمر الذي أدى إلى تدهور الضمير والعقل المسلم من المظاهر السلبية القاتلة لوسائل الترفيه.

وهناك العديد من الأسباب التي يرى بعض المتخصصين أنها كانت وراء تخلف أداء صناعة الترفيه في العالم العربي، منها:



1- أن الربح المادي كان هو الهدف الأبرز وراء إنشاء معظم وسائل الإعلام وبالذات السينما التي نشأت نشأة خاصة يديرها ويمتلكها أفراد هدفهم الأول هو الربح وتحقيق أعلى نسبة من المشاهدة والمبيعات، فقد عمدت الشركات المالكة إلى التركيز على هذا اللون من المضامين الضعيفة.



2- أن القائمين على الدعاية والإعلام بالوسائل الإعلامية المتنوعة تنبهوا مبكرا إلى أهمية استخدام الغرائز -خاصة الجنسية- في الوصول إلى أعلى درجات التأثير، وقد نمّى هذا الفهم بروز تيار مادي في الفكر الغربي -كأثر من آثار الدارونية الحديثة- يفسر السلوك الإنساني في الغالب تفسيرا ماديا غرائزيّا، هذا التيار أعلى من شأن الغريزة الجنسية وجعلها قاسما مشتركا لكل الأعين في الإلهاء والتأثير والتشويه لعقلية المستقبلين.




3- التطورات الاقتصادية والدولية التي وقعت في العقود الأخيرة والتي أثرت بالسلب على وظيفة الترفيه في العالم كله.. ففترة الصراع بين الشرق والغرب شهدت توظيفا متعمدا -من أوربا وأمريكا خاصة- لاستخدام التسلية في الدعاية السياسية وتقديم الصورة القومية الأمريكية والأوربية في شخصية السوبر مان الذي لا يقهر. وتحكمت شركات الإنتاج والنشر الدولية عابرة القارات في إنتاج الترفيه وتوظيفه لمصالحها.



(*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*) 21369fau65z5w0v


نحو صناعة ترفيه جادة




يرى البعض أنه يمكن بناء صناعة ترفيه جادة تستند إلى الموروث الثقافي والحضاري الذي تتمتع به الدول العربية وذلك باتباع عدد من الخطوات هي:



1- العمل على الوصول إلى قناعة ثقافية على مستوى المسلمين مفادها أن المسلمين لديهم قدرة على صناعة مشروع ثقافي إسلامي في سياق المشروع الحضاري الكبير، يمكن في حضنه أن يؤسس المسلمون ثقافتهم وعاطفتهم وتسليتهم.



2- إعادة صياغة الشارع العربي بشكل تدنو ثقافته من الجدية ويبتعد عن الابتذال والإثارة.




3- لا يمكن لصناعة الترفيه أن تنجح إلا في مناخ الحــرية، وأيضا فإن بعضا من دول العالم العربي لديهم أزمة واضحة في هذه الحريات، وفى ظل الأزمة أو الإحساس بها لا توجد مسئولية واضحة؛ ولذا ينبغي أن نعيد الاعتبار للحرية الإنسانية والحرية الفنية حتى يعود معها الإحساس الكامل بالمسئولية والالتزام.



4- إلى وقت قريب كنا نعاني في بعض الأوقات من نقص الكوادر البشرية والفنية في هذا المجال إلى أن توافرت بشكل جيد، ومن هنا فإننا يجب أن نفعّل كل عناصر الترفيه والكوادر البشرية والعناصر الفنية والإمكانيات المادية، وهذا التفعيل لن يتم إلا بوجود مؤسسة دولية إسلامية مستقلة تعنى بهذا الشأن.

Back to top Go down
نووور العرب
المدير العام
المدير العام
نووور العرب


Male
Number of posts : 166
Age : 37
الدولة : في رحاب منتديات نووور العرب
Registration date : 2007-01-08

بطاقة الشخصية
نقاط التميز العضو نقاط التميز العضو:
عدد الاوسمة عدد الاوسمة:

(*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*) Empty
PostSubject: Re: (*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*)   (*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*) Icon_minitimeThu Jan 25, 2007 10:27 pm

فعلا موضوع جميل جدا
بارك الله فيك اخي الغالي
واصل تألقك
تحياتي لك
Back to top Go down
https://noor.forumtwilight.com
nidadil
المراقب العام
المراقب العام
nidadil


Male
Number of posts : 280
Age : 37
Registration date : 2007-01-14

بطاقة الشخصية
نقاط التميز العضو نقاط التميز العضو: 37 نقطة تميز
عدد الاوسمة عدد الاوسمة: 4

(*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*) Empty
PostSubject: Re: (*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*)   (*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*) Icon_minitimeSat Apr 14, 2007 12:30 pm

شكرا لك مديرنا العزيز
Back to top Go down
 
(*)¸¸.·´°¤ الترفيه العربي.. صناعة بلا هوية ¸¸.·´°¤(*)
Back to top 
Page 1 of 1

Permissions in this forum:You cannot reply to topics in this forum
منتديات نووور العرب :: *-*-* المنتديات العامة *-*-* :: منتدى الاقتصاد والاعمال-
Jump to: